fbpx
وزيرة الداخلية البريطانية امبر رود

وزيرة الداخلية البريطانية: تم تسميم العميل الروسي السابق بغاز أعصاب " نادر للغاية"

قالت وزيرة الداخلية البريطانية امبر رود اليوم الخميس إنه تم تسميم العميل الروسي السابق سيرجي سكريبال وابنته يوليا بغاز أعصاب " نادر للغاية".

وقالت رود لبرنامج توداي بهيئة الإذاعة البريطانية " بي بي سي" إن الحكومة سوف تبقى " هادئة " في ظل التكهنات بشأن صلة عملاء لروسيا بالحادث الذي وقع لسكريبال / 66 عاما/ و يوليا / 33 عاما/ اللذان مازالا في حالة حرجة في المستشفى.

وأضافت " عندما نمتلك جميع الأدلة بشأن ما حدث، سوف، إذا كان الأمر ملائما، نعلن من يتحمل المسؤولية".

ونقلت الهيئة عن مصدر لم تسمه أن غاز الأعصاب كان " نادرا بصورة أكبر من " سارين ، كما قال إنه ليس غاز " في اكس".

وكان قد تم استخدام غاز الأعصاب " في اكس" لقتل كيم جونج نام، الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، في ماليزيا العام الماضي.

وقالت الشرطة أمس الأربعاء إنها تحقق في القضية بصفتها " محاولة قتل" عقب أن تم العثور على سكريبال وابنته فاقدين الوعي على مقعد في مدينة سالسبوري الأحد الماضي.

ويشار إلى أن سكريبال يعيش في سالسبوري منذ عام 2010 .