الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

ماكرون: إعلان ترامب بشأن القدس لا يسهم في حل الصراع

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء أمس الأربعاء (7 مارس آذار) إن قرار الولايات المتحدة بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لا يساعد في "حل الصراع" في منطقة الشرق الأوسط.

وفي كلمته خلال حفل عشاء أقامه المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا (سي.آر.آي.إف)، أدان ماكرون أيضا مقاطعة المنتجات اليهودية أو الإسرائيلية وتعهد بمعالجة خطاب الكراهية على الانترنت ومعاداة السامية.

ورد فرانسيس كاليفات رئيس المجلس قائلا "إذا سمحتم لي، سيدي الرئيس، بإبداء هذه الرغبة لرحلتك القادمة إلى إسرائيل، وهي أن تعترف فرنسا بالقدس عاصمة لإسرائيل".

وفي أوائل ديسمبر، خالف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سياسة اتبعتها الولايات المتحدة لعقود بإعلانه الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل واعتزامه نقل السفارة الأمريكية إليها.

وبعد وقت قصير من الإعلان، قال ماكرون انه لا يؤيد قرار ترامب.