العثور على الصندوقين الأسودين للطائرة الايرانية المنكوبة

العثور على الصندوقين الأسودين للطائرة الايرانية المنكوبة

عثر على الصندوقين الأسودين لطائرة الركاب التي تحطمت في 18 شباط/فبراير فوق جبال جنوب غرب ايران، كما ذكرت الأحد الوكالة الايرانية الرسمية.

ونقلت الوكالة عن مدير العلاقات العامة لمنظمة الطيران المدني الايرانية رضا جعفر زاده، ان "صندوق تسجيل معلومات الرحلة وصندوق المحادثات في قمرة القيادة قد سلما الى السلطات القضائية"، التي ستنقلهما الى المحققين المكلفين تحديد اسباب هذه المأساة التي اسفرت عن 66 قتيلا.

واضاف جعفر زاده ان الصندوقين الاسودين لطائرة آي.تي.ار 72 لشركة آسمان ايرلاينز، قد عثرت عليهما السبت فرق الاغاثة التي استأنفت الجمعة عملياتها في جبال زاغروس، محاولة اعادة انزال جثث ضحايا الحادث بعد توقف استمر حوالى اسبوع بسبب سوء الأحوال الجوية.

وقد تحطمت الطائرة التي كانت تقوم برحلة بين طهران وياسوج، على بعد حوالى 500 كلم جنوب العاصمة، على ارتفاع حوالى 4000 متر خلال عاصفة ثلجية. ولقي المسافرون ال 66 وافراد الطاقم مصرعهم في الحادث.

وتعرقل الثلوج التي تساقطت بغزارة في المنطقة خلال الأيام الاخيرة، عمليات البحث بسبب مخاطر الانهيارات، كما يقول مسؤولون في اجهزة الاغاثة في تصريحات نشرتها وسائل اعلام ايرانية.

وحتى الان، أنزلت فقط اشلاء جثث من مكان الحادث. وتقول وكالة الأنباء الايرانية ان فرق الطب الشرعي اجرت اختبارات وراثية على "51 نسيجا" بشريا حتى تتمكن من تحديد هويتها.

واي.تي.ار شركة تملكها بالتساوي ايرباص الاوروبية ومجموعة ليوناردو الايطالية.