الرئيس الايراني حسن روحاني

روحاني يتعهد بالتزام إيران بمتطلبات الاتفاق النووي

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني أمس السبت (17 فبراير شباط) إن بلاده ملتزمة بمتطلبات الاتفاق النووي الذي وقعته مع ست قوى عالمية عام 2015 لكبح برنامجها النووي.

وتابع روحاني قائلا في نيودلهي "سنلتزم بما هو مطلوب منا... من السخف المساومة على اتفاق بعد التوقيع عليه".

وبموجب الاتفاق الموقع مع الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين، وافقت إيران على تقييد أنشطتها النووية مقابل رفع كثير من العقوبات التي كانت مفروضة عليها.

ويدعو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى إجراء تعديلات على الاتفاق.

وقال روحاني "إذا انتهكت الولايات المتحدة هذا الاتفاق... فسترون أن أمريكا ستندم على هذا القرار". وأضاف أن بلاده تلتزم دوما بعقود اتفاقاتها ما دام الطرف الآخر لم ينتهكها.

وكان روحاني قد وصل إلى الهند في زيارة تستغرق ثلاثة أيام في إطار جهود تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون الاقتصادي.