زعيم حزب الجمهوريين اليميني لوران فوكييه في اجتماع باركاشون في 23 نوفمبر 2017

اتهام الرئيس الفرنسي الاسبق نيكولا ساركوزي بالتنصت على وزراء حكومته

قال زعيم اليمين الفرنسي لوران فوكييه في محاضرة امام طلاب بثت قناة التلفزيون "تي ام سي" مقطعا منها سجل بدون علمه الجمعة ان الرئيس السابق نيكولا ساركوزي كان يتنصت على وزراء حكومته.

من جهة اخرى، اكد زعيم حزب الجمهوريين المعارض في التسجيل اثناء محاضرة في معهد الادارة في ليون، ان الرئيس الحالي ايمانويل ماكرون انشأ "خلية لتدمير" فرنسوا فيون رئيس الوزراء طوال ولاية ساركوزي والمرشح للرئاسة في انتخابات ايار/مايو 2017.

ورد الناطق باسم الحكومة بنجامين غريفو في تغريدة على تويتر "اهانات وشتائم وسوقية (...) مفهوم خاص للتعليم (...) طلاب المعهد يستحقون افضل من ذلك".

وقال فوكييه في التسجيل ان "نيكولا ساركوزي وصل الى حد مراقبة الهواتف النقالة للذين يدخلون الى مجلس الوزراء".

واضاف "كان يتنصت عليهم للاطلاع على كل رسائلهم الالكترونية وكل رسائلهم النصية والتحقق مما كان يقوله كل من وزرائه عند دخوله الى مجلس الوزراء".

وفوكييه كان وزيرا مكلفا الشؤون الاوروبية ووزيرا للتعليم العالي والبحث ابان عهد ساركوزي.

وفي اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس، رفضت المصادر القريبة من فوكييه التعليق.

وحول ماكرون، قال فوكييه في التسجيل "موضوعيا لم يكن محظوظا. فيون يفوز في الانتخابات التمهيدية، وفي الخلف كان يدمره (...) انني واثق انه نظم ذلك، اعتقد انه ساهم الى حد كبير في تشكيل خلية تدمير".

وكان فيون كان الاوفر حظا في الاقتراع لكن شعبيته تراجعت بعد معلومات صحافية عن وظائف وهمية مفترضة لزوجته واثنين من اولاده.

وقد وجهت اليه بعد ذلك تهم "اختلاس اموال عامة" و"سوء استخدام ممتلكات عامة" اثناء السباق الى الاليزيه.