المفوض الاوروبي بيار موسكوفيسي

موسكوفيسي "يأمل" بألا يصادق الرئيس البولندي على قانون محرقة اليهود

عبر المفوض الاوروبي بيار موسكوفيسي الأحد عن أمله في أن يتحلى الرئيس البولندي اندري دودا "بالحكمة...وألا يصادق" على مشروع قانون مثير للجدل حول محرقة اليهود قدمه زعيم المحافظين الحاكمين في بولندا ياروسلاف كاتشينسكي.

وصرح موسكوفيسي في برنامج إذاعي "اعتبر مشروع القانون هذا مسودة يجب إدانتها، وآمل، بخلاف السيد كاتشينسكي، بان يتحلى رئيس الجمهورية بالحكمة وألا يصادق عليه، لأن ذلك قد يوحي بان بولندا تدير ظهرها لدولة القانون".

واقر مجلس الشيوخ البولندي ليل الاربعاء الخميس قانونا مثيرا للجدل حول محرقة اليهود، يمنع استخدام عبارة "معسكرات الموت البولندية" في اشارة الى معسكرين اقامهما النازيون في بولندا خلال الحرب العالمية الثانية.

وأثار النص غضب اسرائيل فيما عبرت الولايات المتحدة عن "القلق" من تبعات نص يعاقب بغرامات او بالسجن لمدة تصل الى ثلاث سنوات كل من ينسب إلى "الأمة او الدولة البولندية" جرائم ارتكبها النازيون الألمان في بولندا المحتلة.

تابع موسكوفيسي "تعتبر المفوضة الاوروبية ان دولة القانون قضية مقدسة، وأنه لا يجوز خسارة الروح باسم الوحدة، وان القيم الاوروبية يجب احترامها".

وأضاف "اعتقد ان هذا القانون يؤكد أن أولوية السلطات البولندية اليوم ليست في احترام هذه القيم. ففي هذه القيم يكمن تاريخنا وفي صميم تاريخنا تقع مأساة المحرقة هذه. فالوحوش الجدد يرددون أصداء وحوش الماضي. ويجب بذل كل المستطاع، على ما تفعل البنية الأوروبية اليوم، لمنع تكرار المحرقة".

ولجأ الاتحاد الاوروبي الى آلية عقابية بحق بولندا بعد إجرائها تعديلات للنظام القضائي.

وختم المفوض الاوروبي "اعتقد ان بلدا يريد نفي تاريخه بالقانون هو بلد يعيش حالة نكران".