عمل خبراء تقنيون في مصارف هولندا الكبرى على المحافظة على استمرار الخدمات عبر الانترنت في وجه الهجمات الالكترونية

هجمات الكترونية تستهدف مصارف هولندية ودائرة ايرادات حكومية

أعلنت أكبر ثلاثة مصارف في هولندا الاثنين تعرضها إلى عدة هجمات الكترونية خلال الأسبوع الماضي ما منع الوصول إلى مواقعها وخدماتها المصرفية عبر الانترنت.

وتعرضت دائرة الايرادات الهولندية إلى هجوم مشابه استمر فترة وجيزة قبل أن تستعيد خدماتها سريعا، وفقا لمتحدث باسمها.

وتعرض أبرز مصرف هولندي (آي ان جي) إلى هجوم لحجب الخدمة مساء الأحد فيما تعرض ثالث أكبر مقرض "ايه بي ان امرو" إلى ثلاثة هجمات خلال عطلة نهاية الأسبوع وسبعة خلال الأسبوع الماضي، وفقا لما أفادت وسائل إعلام هولندية.

وأما خدمات "رابوبنك"، ثاني أكبر مقرض في البلاد، فتعطلت صباح الاثنين.

وقالت الناطقة باسم "رابوبنك" مارغو فان ويجغردن "تعرضنا إلى هجوم لحجب الخدمة منذ الساعة 09,10 (0810 ت غ) هذا الصباح (الاثنين) وليس بإمكان عملائنا الوصول أو لديهم قدرة ضعيفة جدا على الوصول إلى الخدمات البنكية عبر الانترنت".

وقالت لوكالة فرانس برس "نعمل على حل المشكلة في أسرع وقت ممكن".

ويوم الاثنين كذلك، تعطل موقع دائرة الايرادات الهولندية المسؤولة عن الايرادات الحكومية سواء كانت على شكل ضرائب أو غيرها، لنحو عشر دقائق اثر تعرضه إلى هجوم الكتروني، وفقا لما أفاد المتحدث باسمها اندريه كارلس.

وقال لوكالة فرانس برس "تسير الأمور بشكل طبيعي ونحقق بالحادثة".

وأفاد "آي ان جي" الذي لديه نحو ثمانية ملايين متعامل خاص أنه واجه هجوما الكترونيا مساء الأحد.

وذكر عبر موقعه "خلال الهجوم لحجب الخدمة، أُغرق موقع +آي ان جي+ على الانترنت بالبيانات ما تسبب بحمل زائد على خوادمنا وضغط على خدمتانا البنكية عبر الانترنت"، مضيفا أن الأمور عادت إلى طبيعتها.

وتعرض "ايه بي ان امرو" إلى هجوم مشابه لكنه أفاد كذلك أنه استعاد خدماته. وذكر في بيان أنه سيستمر "في مراقبة توفر (الخدمات البنكية عبر الانترنت) وبات متأهبا بدرجة إضافية منذ الهجمات التي وقعت خلال عطلة نهاية الأسبوع".

وأكدت جميع المصارف أن معلومات عملائها البنكية لم تتعرض إلى أي خطر أو تسريب.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها المصارف الهولندية إلى هجمات لحجب الخدمة حيث قال رئيس البنك المركزي كلاس نوت عبر برنامج تلفزيوني الأحد أن مؤسسته تقع فريسة "آلاف الهجمات يوميا".

وأضاف "أعتقد أن هذه الهجمات (الأخيرة) جدية، لكن موقعنا يتعرض إلى آلاف الهجمات كل يوم".