الاتحاد الاوروبي

الاتحاد الاوروبي مستعد "للرد بسرعة" اذا فرض ترامب اجراءات تجارية تقييدية

حذرت المفوضية الاوروبية الاثنين من ان الاتحاد الاوروبي "مستعد للرد بسرعة وبشكل مناسب" اذا فرضت الولايات المتحدة اجراءات تقييدية على صادرات الاتحاد.

وقال الناطق باسم المفوض الاوروبي مارغاريتيس شيناس في المؤتمر الصحافي اليومي للمفوضية في بروكسل ان الاتحاد "مستعد للرد بسرعة وبشكل مناسب في حال تأثرت صادراته باجراءات تقييدية من قبل الولايات المتحدة".

وجاءت تصريحات شيناس ردا على الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي قال في مقابلة تلفزيونية الاحد ان سياسة الاتحاد الاوروبي التجارية مع بلاده "غير منصفة اطلاقا" ملمحا الى امكانية اتخاذ اجراءات انتقامية ضد التكتل.

وأضاف شيناس "السياسة التجارية (...) ليست لعبة يكون فيها رابحون وخاسرون. نحن هنا في الاتحاد الاوروبي، نؤمن بأن التجارة يمكن ويجب أن تكون مربحة للجميع".

وقال "نعتقد أيضا أن التجارة يجب أن تكون مفتوحة ومنصفة وترتكز على قواعد".

وفي مقابلة مع قناة "آي تي في" البريطانية، أكد ترامب أن "الاتحاد الاوروبي عامل الولايات المتحدة بطريقة غير منصفة اطلاقا". واضاف "اعتقد ان الامور لن تنتهي لصالحه".

وأشار الرئيس الأميركي الى الصعوبة التي تواجهها بلاده في تصريف منتوجاتها في الاتحاد الاوروبي فيما يصدر هذا الأخير منتوجاته "من دون رسوم ضريبية" أو مع "رسوم ضريبية منخفضة" الى الولايات المتحدة، الأمر الذي اعتبره "غير منصف".

وترامب الذي انتُخب بناء على برنامج ذات سياسات حمائية والذي يتفاخر بارادته حماية العمال والشركات الأميركية، يتهم بشكل منتظم الدول الأجنبية باتخاذ تدابير تجارية غير منصفة، من بينها الصين شريكة الولايات المتحدة التجارية الأساسية.