رئيس كاتالونيا كارليس بوتشيمون خلال اجتماع لحكومة الإقليم في 10 أكتوبر 2017

النيابة العامة الاسبانية ستطلب توقيف بوتشيمون اذا غادر الى الدانمارك

أعلنت النيابة العامة الاسبانية أنها ستطلب من القاضي المكلف التحقيق بشأن انفصال كاتالونيا أن يصدر مذكرة توقيف دولية جديدة بحق رئيس كاتالونيا السابق كارليس بوتشيمون، في حال غادر الإثنين الى الدانمارك.

وجاء في بيان النيابة العامة الأحد أنه في حال توجه الزعيم الانفصالي الموجود حاليا في بلجيكا الى الدانمارك، فان "النيابة ستتصرف فورا وستطلب من قاضي التحقيق في المحكمة العليا تفعيل مذكرة التوقيف الاوروبية (...) بهدف الطلب من السلطة القضائية الدانماركية توقيف المتهم".

وبحسب كتلته النيابية "معا من أجل كاتالونيا" (يمين وسط)، من المفترض أن يشارك بوتشيمون الإثنين في حلقة نقاش في جامعة كوبنهاغن بعنوان "كاتالونيا وأوروبا على مفترق الديموقراطية؟".

ويأتي هذا المؤتمر في خضمّ المفاوضات التي تُجري لاختيار رئيس لكاتالونيا، عقب الانتخابات الاقليمية التي جرت في 21 كانون الأول/ديسمبر وحصد الانفصاليون فيها أكثرية مطلقة في البرلمان الكاتالوني.

ومن المتوقع أن يعلن رئيس البرلمان الكاتالوني الإثنين المرشح الذي يقترحه على النواب لترؤس الاقليم، بهدف اجراء مناظرة يليها تصويت نهاية الشهر.

وبوتشيمون هو المرشح الرئيسي لكنه يريد تسلم الحكم من الخارج لتفادي توقيفه عند عودته الى الأراضي الاسبانية، الامر الذي حذرت منه مدريد.