صورة ارشيفية

اصابة مهاجر بجروح خطيرة بطعنة سكين بالقرب من مدينة كاليه الفرنسية

اصيب مهاجر سوري بجروح خطيرة مساء الاربعاء بطعنة سكين في مشاجرة بين لاجئين في شمال فرنسا بالقرب من كاليه في منطقة تضم عددا كبيرا من المهاجرين الذين يريدون التوجه الى بريطانيا.

وتحدث رجال الانقاذ عن تدخلهم مساء الاربعاء في منطقة من طريق سريع "بسبب اصابة مهاجر بطعنة سكين خلال مشاجرة". وقالوا انه عند وصولهم "كان الضحية وحيدا".

وذكرت السلطات المحلية ان الرجل الذي جرح في الصدر في مواجهة مع مهاجرين افغان نقل الى المستشفى في حالة خطيرة لكنه ليس مهددا بالموت.

وتفيد ارقام رسمية ان اربعة مهاجرين لقوا حتفهم في منطقة كاليه في 2017، مقابل 14 في 2016 و18 في 2015.

ويتوجه الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الى بريطانيا الخميس لعقد قمة فرنسية بريطانية مخصصة لازمة الهجرة بينما يتجمع عدد كبير من المهاجرين الذي يريدون التوجه الى المملكة المتحدة في منطقة كاليه، ما يسبب توترا وانتقادات.

رسمت اتفاقات توكيه المطبقة منذ 2004 الحدود البريطانية على الساحل الفرنسي مقابل دعم مالي بريطاني للسلطات الفرنسية.

ويفترض ان يتفق البلدان خلال القمة على ان يزيد البريطانيون مساهماتهم المالية.