النائب العمال المكلف بريكست كير ستيرمر يلقي خطابا اثناء مؤتمر حزبه ببرايتون في 25 سبتمبر 2017

المعارضة البريطانية تطالب بتصويت في البرلمان على اتفاق الخروج من الاتحاد الاوروبي

طالب النائب العمالي المكلف ملف بريكست كير ستيرمر الاحد حكومة تيريزا ماي المحافظة بان تعرض على البرلمان الاتفاق النهائي المحتمل بين المملكة المتحدة والاتحاد الاوروبي والجاري التفاوض حوله حاليا.

وكتب ستيرمر في مقال نشرته "صنداي تايمز" ان مشروع "قانون (الانسحاب) من الاتحاد الاوروبي)" الذي تعده الحكومة وستتم مناقشته في الاسابيع القادمة يجب "ان يضمن ان تكون الكلمة الفصل للبرلمانيين وليس الوزراء، في التصديق على الاتفاق او رفضه".

وحذر من ان "حزب العمال سيعمل مع كافة القوى الموجودة ليصبح ذلك واقعا".

ويلمح النائب بذلك الى انه اذا لم تستجب الحكومة لهذا الطلب، فان حزب العمال سيفشل الحكومة من خلال دعم تعديلات لمشروع القانون الحكومي تقدم بها نواب محافظون.

ومشروع "قانون (الانسحاب) من الاتحاد الاوروبي" نص مهم هدفه الغاء القانون الاوروبي وادماج التشريعات الاوروبية في القانون البريطاني.

وندد العديد من النواب بمنهجية الحكومة التي تسعى عبر هذا القانون للحصول على سلطات استثنائية لتتولى بنفسها تعديلات كبيرة لتغيير القانون الاوروبي جزئيا.

وتم تقديم عدة تعديلات من نواب من حزب المحافظين في وقت لا تتوفر فيه تيريزا ماي الا على اغلبية بسيطة جدا في البرلمان لا تتحمل انشقاقا في صفوفها من شأنه ان يفشل تمرير القانون.

وغاب مشروع القانون عن جدول نقاش الاسبوع المقبل بعكس ما كان متوقعا. وقال رئيس مجلس العموم ان الحكومة قالت انها بحاجة لبعض الوقت لدراسة التعديلات.

وتحدث النائب العمالي في مقاله عن مطالب اخرى بينها خصوصا ان تحترم، بعد بريكست، حقوق المواطنين الاوروبيين في المملكة وسلطات البرلمانات الاقليمية وايضا اعتماد فترة انتقالية.