الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي

خامنئي: إيران "ستمزق" الاتفاق النووي إذا تراجعت عنه أمريكا

نقل التلفزيون الرسمي عن الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي قوله اليوم الأربعاء (18 أكتوبر تشرين الأول) إن طهران ستلتزم بالاتفاق النووي مع القوى العالمية المُبرم في عام 2015 ما دامت تلك القوى ملتزمة به لكنها "ستمزقه" إذا انسحبت الولايات المتحدة منه.

وجاء حديث خامنئي بعد مرور خمسة أيام على تبني الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لنهج جديد أكثر حدة مع إيران إذ رفض التصديق على التزام طهران بالاتفاق وقال إنه ربما يلغيه في نهاية المطاف.

وأدت هذه الخطوة إلى خلاف بين واشنطن والأطراف الأخرى الموقعة على الاتفاق، وهي بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين والاتحاد الأوروبي، التي قالت إنه ليس بوسع واشنطن اتخاذ إجراء أحادي بإلغاء الاتفاق متعدد الأطراف الذي صدقت عليه الأمم المتحدة.

ورحب خامنئي، وهو أعلى سلطة في إيران، بدعم تلك الدول لكنه قال إنه ليس كافيا مضيفا أنه إذا انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق فإن "إيران ستمزقه".

وقال خامنئي إن إيران مصممة على مواصلة برنامج الصواريخ الباليستية المثير للخلاف رغم الضغط الأوروبي والأمريكي لتعليقه. وتقول طهران إنها تطور تلك الصواريخ لأغراض دفاعية بحتة.