fbpx
أمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة صائب عريقات

منظمة التحرير الفلسطينية تحث أوروبا على اتخاذ إجراءات لمنع مخطط الضم الإسرائيلي

طباعة

حثت منظمة التحرير الفلسطينية اليوم الجمعة الاتحاد الأوروبي على اتخاذ إجراءات ملموسة لمنع مخطط الضم الإسرائيلي لأجزاء من الضفة الغربية.

وبحث أمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة صائب عريقات- في مع لقاء مع رؤساء البعثات الدبلوماسية لدول الاتحاد الأوروبي في فلسطين- قرارات القيادة الفلسطينية التي أعلنها الرئيس محمود عباس في اجتماع القيادة الفلسطينية الأخير يوم الثلاثاء الماضي.

وذكر عريقات في بيان صحفي أنه تم التأكيد على التمسك بالقانون الدولي لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وحل الدولتين على الحدود المحتلة منذ عام 1967.

وكان عباس أعلن التحلل من جميع الاتفاقيات والتفاهمات مع الحكومتين الأمريكية والإسرائيلية بما في ذلك الاتفاقيات الأمنية ردا على المخطط الإسرائيلي لضم أجزاء من الضفة الغربية.

في هذه الأثناء، أعلن وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي عن عقد اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي الشهر المقبل لبحث مخطط الضم الإسرائيلي لأجزاء من الضفة الغربية.

وقال المالكي- في بيان صحفي- إنه اتفق مع أمين عام منظمة التعاون يوسف العثيمين خلال اتصال هاتفي بينهما، على عقد اجتماع وزاري طارئ للجنة التنفيذية للمنظمة مفتوحة العضوية لمن يرغب.

وأوضح أن الاجتماع سيخصص لبحث مخاطر المخطط الإسرائيلي بضم أجزاء واسعة من أراضي الضفة الغربية وفرض السيادة والقانون الإسرائيلي على المستوطنات الإسرائيلية "غير القانونية" المقامة على الأراضي الفلسطينية.