fbpx
الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط

أبو الغيط: اعتراف أستراليا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل يثير الانزعاج

قال الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، إن إعلان أستراليا المتضمن الاعتراف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل " يثير الانزعاج لأنه يصطدم بالقانون الدولي وبالحقوق الثابتة للفلسطينيين".

وأضاف أبو الغيط في تصريح له في أبو ظبي على هامش مشاركته في مؤتمر حول الاقتصاد الرقمي بالمنطقة العربية، والذي ينطلق في وقت لاحق اليوم الأحد: " الاعتراف فقط بالقدس الغربية كعاصمة لإسرائيل مع تجاهل الاعتراف بأن القدس الشرقية هي عاصمة لدولة فلسطين انما ينطوي علي انحياز واضح تجاه الموقف الاسرائيلي مع تجاهل حقوق الفلسطينيين الثابتة والمشروعة في القدس الشرقية عاصمةً لدولتهم".

وتابع :" الموقف الاسترالي منقوص.. .ولذلك هو يثير انزعاجنا لأنه ينطوي على تحيز صارخ لإسرائيل.. .وعندما تطرق إعلانهم الى فلسطين، تعمد أن يكون غامضاً ولم يتضمن اعترافاً بدولة فلسطين ولكن تحدث عن أن بقية القدس... (يعني الشرقية) هي موضع تفاوض...وهذا ما نرفضه بشكل قاطع".

ودعا أبو الغيط الحكومة الاسترالية إلى تصحيح موقفها والاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية "دون ابطاء" ، قائلا :"بهذا سنعتبر متوازناً".

وأعلن رئيس الوزراء الاسترالي أمس أن بلاده تعترف رسميا "بالقدس الغربية" عاصمة لإسرائيل، لكنها لن تنقل سفارتها على الفور من تل أبيب.

وفي كلمة عن السياسة الخارجية ألقاها في معهد سيدني، أعلن موريسون أيضا التزامه بالاعتراف بدولة فلسطينية مستقبلية عاصمتها القدس الشرقية "بمجرد التوصل إلى حل دائم قائم على وجود دولتين، ينهي الصراع الدائر منذ 70 عاما".