fbpx
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو

وزير الخارجية الأمريكي: خفض مستوى العلاقات مع السعودية سيكون خطأ

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الأربعاء إن خفض مستوى العلاقات الأمريكية مع السعودية سيكون خطأ للأمن القومي الأمريكي ولن يدفع السعوديين نحو مسار أفضل في الداخل.

وأدلي بومبيو ووزير الدفاع جيمس ماتيس بشهادتهما أمام مجلس الشيوخ الأمريكي خلف أبواب مغلقة بشأن السعودية ومقتل الصحفي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول في الثاني من أكتوبر تشرين الأول بالإضافة إلى الحرب الأهلية في اليمن.

وكتب بومبيو في تدوينة قبيل إدلائه بشهادته ”قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في تركيا خلال أكتوبر رفع الأصوات داخل كابيتول هيل (الكونجرس) والإعلام. لكن خفض مستوى العلاقات الأمريكية السعودية سيكون خطأ فادحا للأمن القومي للولايات المتحدة وحلفائها“.

وأوضح بومبيو أن السعودية حليف مهم يجب الحفاظ عليه مشيرا إلى ما تقدمه من مساعدة في احتواء إيران في المنطقة والحفاظ على الديمقراطية في العراق ومحاربة تنظيم الدولة الإسلامية وغيره من التنظيمات المتشددة.

وقال بومبيو في تدوينته ”المملكة قوة مؤثرة للاستقرار في الشرق الأوسط“. وأضاف ”السعودية مثل الولايات المتحدة-وخلافا للمنتقدين- تدرك الخطر الجسيم الذي تمثله الجمهورية الإسلامية الإيرانية على العالم“.

وقال بومبيو إن الولايات المتحدة ستقدم مساعدات غذائية إضافية لليمن بقيمة نحو 131 مليون دولار.

وينظر إلى الحرب المستمرة منذ نحو أربعة أعوام في اليمن على أنها حرب بالوكالة بين السعودية وإيران. وأدت الحرب إلى مقتل أكثر من 10 آلاف شخص وفجرت واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم.