fbpx
صورة ارشيفية

انفجار سيارة مفخخة في أحد اسواق مقديشو يسفر عن 7 قتلى على الأقل

قتل سبعة اشخاص على الأقل وأصيب خمسة بجروح الاثنين في انفجار سيارة مفخخة في سوق مكتظة في العاصمة الصومالية مقديشو، كما قال مصدر في الشرطة وشهود.

وأوضحت الشرطة أن قوى الامن اعترضت سيارة مشبوهة على مدخل سوق كاوو-غودي، جنوب مقديشو، وأرغمت السائق على الترجل منها، قبل دقائق من انفجارها.

وأوضح المسؤول في الشرطة محمد حسن أن "قوى الامن اعتقلت السائق المشبوه واستجوبته عندما انفجرت السيارة. وتفيد المعلومات الأولية التي تلقيناها أن سبعة اشخاص قتلوا في الانفجار، وأن خمسة آخرين اصيبوا بجروح".

واضاف أن "المشبوه في أيدي الشرطة الآن".

وذكر شاهد "كانت السوق مكتظة جدا... كان الأمر مرعبا ومعظم المباني المحيطة دمرت".

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم، لكن حركة الشباب الإسلامية المتشددة دائما ما تعمد إلى تفجير آليات مفخخة على مداخل الفنادق او المباني الرسمية في مقديشو.

وفي 2017، كانت هذه السوق نفسها هدفا لاعتداء آخر بسيارة مفخخة أسفر عن 39 قتيلا على الأقل.

وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن هجوم فجر الاثنين استهدف مكان عبادة في غالكايو (جنوب)، وأسفر عن مقتل 15 شخصا على الاقل، منهم رئيس طائفة صوفية محلية، و10 جرحى.

وقد فقدت حركة الشباب التي طردت من مقديشو في 2011، معظم معاقلها، لكنها ما زالت تسيطر على مناطق ريفية شاسعة تنطلق منها لشن عمليات واعتداءات انتحارية بما في ذلك في العاصمة، على أهداف حكومية وامنية ومدنية.