fbpx
صورة ارشيفية

حرس الحدود الاردنيون يقتلون أربعة أشخاص حاولوا التسلل الى المملكة

أعلن الجيش الاردني في بيان الأحد قيام حرس الحدود الاردنيين بقتل أربعة أشخاص حاولوا التسلل الى أراضي ألمملكة واعتقال اثنين آخرين، بالاضافة الى إحباط محاولتي تهريب كميات من المخدرات.

ونقل البيان عن مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة قوله إنه "تم احباط عملية تسلل بعد مشاهدة ستة أشخاص حاولوا إجتياز الساتر الأردني (حيث) تم تطبيق قواعد الإشتباك (معهم) ما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص وإصابة الآخرين وتحويلهم إلى الجهات المختصة".

من جانب آخر، اكد المصدر "إحباط محاولتي تهريب كمية كبيرة من المخدرات الأحد حيث تم في العملية الاولى "مصادرة (362000) حبة كبتاغون و(50000) حبة ترامادول" وفي العملية الثانية "ضبط (28) كف حشيش و(72000) حبة كبتاغون".

ولم يحدد البيان إسم الدولة التي حاول هؤلاء التسلل منها أو تهريب المخدرات الى الاردن.

وغالبا ما يعلن الجيش الاردني إحباط عمليات تسلل وتهريب مخدرات على الحدود بين الاردن وسوريا.

وشدد الأردن الذي يستضيف أكثر من 600 ألف لاجئ منذ اندلاع الازمة في سوريا في آذار/مارس 2011، إجراءاته على حدوده مع سوريا واعتقل وسجن عشرات الجهاديين لمحاولتهم التسلل الى الأراضي السورية للقتال هناك.

كما اعتقل وسجن عشرات من تجار المخدرات.

وتؤكد وزارة الداخلية ان 85 % من المخدرات التي يتم ضبطها معدة للتهريب الى خارج الأردن.

وعقوبة الاتجار بالمخدرات في المملكة هي السجن لفترة تراوح بين ثلاثة أعوام و15 عاما تبعا للكميات المضبوطة، اما الحيازة والتعاطي فتصل عقوبتها الى السجن لثلاث سنوات.