fbpx
مدينة الدوحة

أمطار غزيرة تتساقط على قطر للمرة الثانية في غضون شهر

تساقطت أمطار غزيرة على إمارة قطر الاحد للمرة الثانية في أقل من شهر ما اسفر عن سيول في بعض مناطق الدولة الغنية، في وقت تضرب عواصف دولا مجاورة متسبّبة بوفيّات.

وقال مكتب الارصاد الجوية في قطر في بيان ان كميّة الامطار التي سقطت على هذه المناطق في خلال ساعات تعادل نحو نصف كمية الامطار التي عادة ما تتساقط طوال عام.

وأوضح ان المناطق الشمالية الغربية تلقت أمطارا بمعدل 31 ملم مقارنة بـ77 ملم وهو معدل الامطار السنوي في الامارة.

ودعا المكتب السكان الى البقاء في منازلهم في بعض المناطق.

وتعرضت قطر في تشرين الأول/اكتوبر الماضي الى عواصف حملت معها كميات كبيرة من الامطار أغرقت شوارع ومنازل وعرقلت حركة السير.

وتشهد مناطق عدة في دول مجاورة، بينها السعودية، سقوط أمطار غزيرة. وفي الاردن، لقي 12 شخصا حتفهم في سيول خلفتها أمطار غزيرة ليل الجمعة.

كما قضى شخص في الكويت بعدما جرفته السيول الناجمة عن سقوط أمطار غزيرة تسبّبت بأضرار في الطرق والجسور والمنازل، وأدت الى إعلان حالة الطوارئ في عدد من الوزارات والشركات.

وفي دولة الامارات، دعت شرطة أبوظبي السكان الأحد عبر حسابها على تويتر إلى "ضرورة توخي الحذر والابتعاد عن أماكن تجمعات مياه الأمطار والأودية (...) وعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة".