أراضي الباقورة في الشمال الأردني

الحكومة الأردنية ترفض تهديدات وزير إسرائيلي بتقليص حصة الأردن المائية

أكد مصدر وزاري أردني أن العلاقة المائية بين الأردن وإسرائيل تقوم على اتفاقيات تختلف عن تلك المرتبطة باتفاقية السلام، وذلك ردا على تهديد إسرائيلي بتقليص حصة الأردن من المياه وفق الاتفاقيات المشتركة ردا على قرار المملكة إلغاء الملاحق الخاصة بمنطقتي الباقورة والغمر.

ونقلت صحيفة "الغد" الأردنية اليوم الثلاثاء عن المصدر القول إن الأردن "مارس حقه بإلغاء ملاحق الباقورة والغمر، وذلك مدرج في الاتفاقية الموقعة بين الجانبين الأردني والإسرائيلي عام 1994 ... الأردن ملتزم بالاتفاقات".

كان وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أرئيل هدد في تصريحات عبر إذاعة إسرائيلية أمس، بتقليص المياه عن العاصمة عمان "من أربعة أيام إلى يومين"، وذلك احتجاجا على إلغاء الأردن ملحقي الباقورة والغمر في اتفاقية السلام.

وزعم الوزير أن "الأردن بحاجة إلى إسرائيل أكثر من حاجة إسرائيل للأردن"، مطالبا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "بإقناع جلالة الملك بالعدول عن قراره".

وأكد مصدر مسؤول في وزارة المياه والري الأردنية التزام الأردن باتفاقية وادي عربة، في محورها المتعلق بالمياه.

وقال المصدر إن الأردن "ملتزم بملحق الاتفاقية المتعلق بالمياه، وبما يتوافق مع قرار جلالة الملك عبد الله الثاني بإعلانه عن إنهاء اتفاق أردني إسرائيلي كان يقضي بتأجير أراض أردنية للجانب الإسرائيلي في منطقتي الباقورة والغمر، اللتين استردتهما الأردن إبان توقيع اتفاقية السلام بين الطرفين في العام 1994".