دار القضاء العالي في القاهرة

الإعدام لثلاثة متهمين في قضية "أنصار الشريعة" في مصر

قضت محكمة مصرية الأحد بالإعدام حضوريا لثلاثة متهمين دينوا بقتل عدد من رجال الشرطة في القضية المعروفة اعلاميا بـ"انصار الشريعة"، حسب ما قال مسؤول قضائي.

ووجهت النيابة العامة الى المحكومين اتهامات بـ"تأسيس وإدارة" تنظيم "كتائب أنصار الشريعة" غير الشرعي ومحاولة قلب نظام الحكم و"قتل 10 من رجال الشرطة من بينهم ضابط خلال الفترة من آب/أغسطس 2013 حتى أيار/مايو 2014".

وقال المسؤول إن محكمة جنايات القاهرة قضت في القضية نفسها بالسجن المؤبد (25 عاما) لأربعة متهمين والسجن 15 عاما لسبعة آخرين، فيما بّرأت تسعة متهمين.

ومن ضمن 23 متهما في القضية، مثل 19 متهما الأحد في قاعة المحكمة المنعقدة في معهد للشرطة ملاصق لسجن طرة في جنوب القاهرة.

ولا يزال بإمكان المتهمين الطعن على الحكم أمام محكمة النقض أعلى محكمة جنائية في مصر.

ومنذ إطاحة الجيش الرئيس الاسلامي محمد مرسي في 2013 بعد احتجاجات شعبية ضخمة، تخوض قوات الأمن وخصوصا في شمال سيناء مواجهات عنيفة ضد مجموعات جهادية متطرفة، بينها الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية (ولاية سيناء) المسؤول عن تنفيذ عدد كبير من الاعتداءات الدامية في البلاد ضد الشرطة والجيش والمدنيين.

وتسبّبت هذه المواجهات بمقتل المئات من الطرفين. لكن وتيرتها قلت بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة.