مطار معيتيقة الدولي في طرابلس

تعليق حركة الطيران لساعات في مطار معيتيقة في طرابلس اثر سقوط صاروخ

أعلن مصدر ملاحي ليبي تعليق الرحلات لساعات قليلة في مطار معيتيقة الوحيد العامل في طرابلس اثر سقوط صاروخ الثلاثاء في محيط الموقع.

وقد أغلق هذا المطار الواقع شرق العاصمة عدة مرات بسبب المعارك الدامية التي خاضتها مجموعات مسلحة بين أواخر اب/أغسطس ونهاية ايلول/سبتمبر.

وأعلنت مصلحة المطارات التابعة لوزارة المواصلات تعليق الرحلات من مطار "معيتيقة الدولي بشكل مؤقت خوفاً على سلامة المسافرين بعد سقوط قذيفة على المطار صباح هذا اليوم".

ثم عادت واعلنت "استئناف الرحلات (...) بعد التنسيق مع وزارة الداخلية".

وليل الإثنين إلى الثلاثاء، سقط صاروخ داخل محيط المطار والحق أضرارا بسيارتين من دون سقوط ضحايا، وفقا للإدارة.

وشركات الطيران الليبية هي الوحيدة التي تعمل في البلاد وتسيِّر عددا قليلا من الرحلات وخصوصا الى تونس واسطنبول.

يقع المطار في قاعدة جوية سابقة تضم أيضا سجنا يتعرض لهجمات بشكل متكرر بالصواريخ التي لا يزال مصدرها غير معروف، ما يؤدي كل مرة الى تعليق الرحلات الجوية.

وتسيطر على السجن حيث يقبع المئات "قوة الردع"، وهو فصيل سلفي يتولى دور الشرطة في طرابلس ويعتقل الجهاديين والمجرمين.

وفي ليبيا الغارقة في الفوضى منذ سقوط نظام معمر القذافي عام 2011، عشرات مراكز الاحتجاز التي تديرها فصائل مسلحة، وفقا لمنظمات حقوق الإنسان.