fbpx
صورة ارشيفية

مقتل فلسطيني برصاص الجيش الاسرائيلي على الحدود مع قطاع غزة

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة مقتل فلسطيني الجمعة برصاص الجيش الاسرائيلي خلال تظاهرة في إطار "مسيرات العودة" في المنطقة الحدودية.

وقال الناطق باسم الوزارة أشرف القدرة في بيان "استشهد الشاب بلال مصطفى خفاجة (17 عاما) برصاصة في الصدر شرق رفح"، مضيفا "كما أصيب 94 فلسطينيا بإصابات مختلفة منها 30 بالرصاص الحي وتم تحويل 37 إصابة الى المستشفيات".

بذلك، يرتفع إلى 174 عدد الفلسطينيين الذين قتلوا بنيران الجيش الإسرائيلي منذ بدء الاحتجاجات على الحدود بين قطاع غزة واسرائيل أواخر آذار/مارس الماضي.

وبحسب مصور فرانس برس فان المواجهات اليوم شهدت حدة اكثر من الاسابيع الماضية، وتم اشعال طائرات ورقية وبالونات حارقة .

وتشهد حدود غزة منذ الثلاثين من اذار/مارس احتجاجات تبلغ الذروة كل يوم جمعة لتأكيد "حق العودة للاجئين" الى بلداتهم التي هجروها أو طردوا منها قبل نحو سبعين عاما، والمطالبة برفع الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع منذ أكثر من عشر سنوات، وفق الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة.

وبرّرت اسرائيل استخدام قواتها الرصاص الحي ضد المتظاهرين بالدفاع عن حدودها، متهمة حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة بمحاولة استخدام الاحتجاجات كغطاء لشن هجمات.