صورة ارشيفية

السلطات الاردنية تبعد نحو خمسة الاف من العمالة الوافدة

أعلنت السلطات الاردنية الاربعاء إبعاد نحو خمسة الاف من العمالة الوافدة منذ مطلع العام الحالي بسبب مخالفتهم قوانين وشروط العمل.

وقال مدير التفتيش في وزارة العمل منور ابو الغنم في بيان ان "الزيارات التفتيشية على المؤسسات (...) أدت الى تسفير 4987 عاملا وافدا بسبب مخالفتهم لأحكام قانون العمل وذلك خلال الاشهر السبعة الاولى من العام الحالي".

وأضاف ان "عدد الزيارات التفتيشية المتعلقة بمكافحة عمل الاطفال أسفرت عن (...) عن تحرير 451 مخالفة بحق أصحاب العمل ممن يشغلون أطفالا دون السن القانونية".

من جهته، اكد أمين عام وزارة العمل هاني خليفات ان "استراتيجيات التفتيش (...) تستهدف كافة أصحاب العمل والعمالة الوافدة الموجودة على أراضي المملكة من جميع الجنسيات في مختلف القطاعات للتأكد من مدى التزامهم بالقرارات".

وكانت وزارة العمل اعلنت عام 2013 أن نحو 95 الف عامل وافد من مختلف الجنسيات مخالفين لشروط العمل وأبرزها عدم تجديد تصاريح العمل والاقامة.

ولم يحدد البيان جنسيات العمال المبعدين.

واكثر العمال الوافدين الى الاردن هم من الجنسية المصرية ويفوق عددهم 900 الف شخص يعملون خصوصا في قطاعي البناء والزرعة.

وفي الاردن اكثر من 70 الف عاملة منزلية، خصوصا من سريلانكا واندونيسيا والفيليبين.