المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد

مصر تعلن تضامنها مع السعودية في أزمتها مع كندا

أعلنت مصر "تضامنها" مع السعودية في أزمتها مع كندا مؤكدة رفضها "أي تدخل خارجي في الشؤون الداخلية" للمملكة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد في بيان اصدره ليل الثلاثاء الأربعاء إن "مصر تتابع بقلق تطورات الأزمة بين المملكة العربية السعودية وكندا، وتعرب عن تضامنها مع المملكة ضد أي تدخل خارجي في شئونها الداخلية".

وأضاف ان القاهرة تعتبر هذه الأزمة "نتاجا مباشرا للنهج السلبي الذي اتخذته بعض الأطراف الدولية والإقليمية مؤخراً بالتدخل في الشؤون الداخلية للعديد من دول المنطقة".

وطالب المتحدث باسم الخارجية المصرية بـ" ضرورة امتثال الجميع للأعراف والمواثيق الدولية التي تحكم العلاقات بين الدول واحترام سيادتها".

وأكد "موقف مصر الثابت الداعم لاستقرار وسيادة الدول العربية وتضامنها مع المملكة العربية السعودية في موقفها الرافض لأي تدخل خارجي في شؤونها الداخلية أو محاولة المساس بسيادتها".

واعلنت السعودية الاثنين أنها طلبت من السفير الكندي مغادرة البلاد خلال 24 ساعة وقررت استدعاء سفيرها في كندا وتجميد التعاملات التجارية معها ردا على انتقادات وجهتها أوتاوا للمملكة بشأن حقوق الإنسان.

وجاء هذا الاجراء بعدما دعت السفارة الكندية إلى "الإفراج فورا" عن نشطاء في المجتمع المدني أوقفوا في إطار موجة جديدة من الاعتقالات في المملكة.

واعتبرت السلطات السعودية أنّه "من غير المقبول" أن يُطالب الكنديون بـ"إطلاق سراح فوري" لموقوفين.

كما علّقت الرياض العمل بالمنح الجامعية للمبتعثين في كندا وبدأت البحث عن دول أخرى تستقبلهم.