صورة ارشيفية

المعارضة السورية تعلن إسقاط طائرة حربية وأسر قائدها شرق درعا

أعلنت المعارضة السورية اليوم الثلاثاء إسقاط طائرة حربية للجيش السوري النظامي وأسر قائدها في ريف درعا الشرقي .

وقال قائد عسكري في غرفة العمليات المركزية التابعة للجيش السوري الحر في محافظة درعا جنوب سورية ، إن "فصائل الجبهة الجنوبية أسقطت اليوم طائرة حربية من نوع سوخوي 22 تابعة للجيش السوري قرب بلدة المليحة الشرقية في ريف درعا الشرقي ، وأسر قائدها الرائد سالم غانم سمعون ".

وأكد أن فصائل الجبهة الجنوبية التابعة للجيش السوري الحر " لا تزال تسيطر على أغلب بلدة بصر الحرير في ريف درعا الشرقي وكبدت القوات الحكومية والقوات الموالية لها أكثر من 30 قتيلاً بينهم العقيد سامي المحيثاوي وتدمير ثلاث دبابات ومدرعة وتفجير مدفع".

وأضاف أن " القوات الحكومية وبعد فشلها في اقتحام بلدة بصر الحرير رغم اعلانها السيطرة على البلدة كثفت غاراتها الجوية من طائرات حربية تابعة للجيش السوري واخرى روسية استهدفت بلدات الحراك وناحته والصورة ومدينة درعا للضغط على فصائل الجيش الحر ".

من جانبه ، قال مصدر في الدفاع المدني في محافظة درعا لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ ) إن " أحد عناصر الدفاع المدني قتل في القصف الجوي الذي تعرضت له بلدة بصر الحرير من قبل الطيران الروسي ".