الناشط البحريني المعارض نبيل رجب

نبيل رجب مواطن شرف لمدينة باريس

منحت بلدية باريس الاربعاء المعارض البحريني الشيعي المحتجز منذ 2016 في البحرين نبيل رجب، لقب مواطن شرف "نظرا لنضاله دفاعا عن الحقوق الانسانية".

واعتبرت رئيسة بلدية مدينة باريس الاشتراكية آن هيدالغو ان منح رجب هذا اللقب انما "يساهم في القاء الضوء على وضعه وعلى وضع اي شخص محتجز اليوم او مضطهد في العالم بسبب عدم احترام حرية التعبير".

واضافت هيدالغو في بيانها ان "حرية التعبير وحرية الاعلام من المبادىء الاساسية للانظمة الديموقراطية، ومدينة باريس متمسكة كثيرا بهذا الامر. اننا بمبادرتنا هذه نطالب باطلاق سراحه".

ويترأس رجب مركز البحرين لحقوق الانسان، ومركز الخليج لحقوق الانسان، وهو الامين العام المساعد للاتحاد الدولي لحقوق الانسان.

واوضح البيان ان رجب سجن عام 2016 لقيامه بالتنديد بحظر المنظمات غير الحكومية ومنع الصحافيين من دخول البحرين.

وحكم على رجب في الحادي والعشرين من شباط/فبراير الماضي بالسجن خمس سنوات لقيامه بنشر تغريدات تنتقد تدخل البحرين الى جانب السعودية والامارات في حرب اليمن، كما ندد بالانتهاكات لحقوق الانسان في بلاده.

وقد اكدت محكمة استئناف بحرينية الثلاثاء هذا الحكم.