fbpx
وزراء العدل غازي الجريبي والدفاع عبد الكريم الزبيدي والداخلية لطفي براهم خلال جلسة للبرلمان في تونس في 23 آذار/مارس 2018

إقالة وزير الداخلية التونسي لطفي براهم وتعيين وزير العدل مكانه بالانابة

أقيل وزير الداخلية التونسي لطفي براهم وعين وزير العدل غازي الجريبي مكاه بالإنابة، وفق ما أعلنت رئاسة الحكومة التونسية الأربعاء.

ويأتي القرار في خضم جدل أثاره مقتل عشرات من المهاجرين وهم بغالبيتهم تونسيون ليل السبت إلى الأحد قبالة قرقنة في الشرق.

ولم يوضح البلاغ الرسمي سبب الإقالة التي تقررت اثر لقاء بين رئيس الوزراء يوسف الشاهد والرئيس الباجي قائد السبسي.

وقالت مصادر قريبة من الحكومة لفرانس برس ان العلاقات بين الشاهد وبراهم كان يسودها الفتور وان الاقالة كانت مرتقبة خصوصا بعد مأساة قرقنة التي تعد من اسوأ حوادث الغرق منذ مطلع العام مع مصرع 66 مهاجرا على الاقل.

وصباح الاربعاء قرر براهم اقالة كافة المسؤولين الامنيين استنادا الى "تحقيقات اولية" اظهرت انهم لم يقوموا بواجبهم بالشكل المناسب "بصفة مباشرة ام غير مباشرة" في اطار حادث الغرق بحسب وزارة الداخلية.

واقيل 10 مسؤولين في الامن الوطني والحرس الوطني بينهم مدراء الامن الوطني ووحدة خفر السواحل في قرقنة والحرس الوطني في صفاقس.