صورة ارشيفية

حافلات تدخل إلى أحياء جنوب دمشق لنقل مسلحي داعش إلى البادية

قالت مصادر فلسطينية إن أكثر من 20 حافلة دخلت صباح اليوم الأحد إلى أحياء جنوب دمشق لنقل مسلحي داعش.

وأكدت المصادر، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن "20 حافلة، هي الدفعة الأولى من الحافلات، وصلت إلى حي الزاهرة شمال مخيم اليرموك لنقل مسلحي تنظيم داعش وعائلاتهم من أحياء مخيم اليرموك والحجر الأسود والتضامن لمنطقة البادية السورية في ريف دير الزور".

وأفادت المصادر بأنه "من المنتظر أن تدخل لاحقا مجموعة أخرى من الحافلات إلى منطقة دوار البطيخة على أطراف مخيم اليرموك لنقل مسلحي التنظيم".

وتوقفت العمليات العسكرية في أحياء جنوب دمشق ظهر أمس السبت بشكل كامل، ولم تعد تُسمع أصوات قصف أو تحليق طيران حربي أو مروحي فوق المنطقة".

وكان مصدر ميداني يقاتل مع القوات الحكومية السورية في أحياء جنوب دمشق قال أمس لـ(د.ب.أ) إن "اتفاقا لوقف إطلاق النار في الحجر الأسود ومخيم اليرموك دخل حيز التنفيذ من الساعة الثانية عشرا من ظهر السبت إلى الساعة الخامسة صباحا من يوم الأحد بحيث تبدأ بعدها المجموعات المسلحة بالانسحاب الكامل من الحجر الأسود ومخيم اليرموك".

وتنفي القوات الحكومية السورية في كل تصريحاتها وجود أي اتفاق بين القوات الحكومية ومسلحي تنظيم داعش، وهو ما يتناقض مع الواقع على الأرض.