لاجئين سوريين في لبنان

مئات اللاجئين السوريين في لبنان يعودون إلى بلادهم

غادر لبنان مئات السوريين، الذين ظلوا لاجئين هناك لسنوات، عائدين إلى بلادهم أمس الأربعاء (18 أبريل نيسان) في رجوع جماعي نادر لسوريين تركوا بلادهم منذ اندلاع الحرب الأهلية عام 2011.

وانطلق نحو 500 شخص بينهم أطفال ومسنون من منطقة مزارع شبعا بجنوب شرق لبنان في 15 حافلة متجهين إلى بيت جن الواقعة جنوب غربي دمشق والتي استردتها الحكومة من مقاتلي المعارضة في ديسمبر كانون الأول. ووصلت الحافلات إلى الحدود اللبنانية ظهر أمس الأربعاء قبل العبور إلى داخل سوريا.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان إن السلطات اللبنانية نظمت سير القافلة. وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في بيان إنها لم تشارك في تنظيم عودة هؤلاء الناس أو غير ذلك من القوافل في هذا الوقت نظرا للموقف الإنساني والأمني السائد في سوريا.

وفر أكثر من نصف سكان سوريا قبل الحرب من ديارهم منذ اندلاع الصراع عام 2011 ومنهم أكثر من مليون طلبوا اللجوء في لبنان وباتوا يشكلون حاليا أكثر من ربع سكان البلاد.

ويدعو بعض الساسة اللبنانيين البارزين ومنهم الرئيس ميشال عون إلى عودة اللاجئين السوريين إلى المناطق الأكثر هدوءا في سوريا لكن الأمم المتحدة تقول إنه لا ينبغي إجبارهم على العودة.