fbpx
الجيش الاسرائيلي يقوم بالقاء قنابل مسيلة للغاز على متظاهرين فلسطينيين في غزة

موسكو تدين اطلاق النار "العشوائي" للجيش الإسرائيلي في غزة

دانت روسيا الاثنين اطلاق النار "العشوائي" و"غير المقبول" للجيش الاسرائيلي الذي ادى الى مقتل نحو 30 فلسطينيا في صدامات في قطاع غزة خلال عشرة ايام.

وقالت الخارجية الروسية في بيان إن "استخدام القوة العشوائي ضد المدنيين غير مقبول اطلاقا، نجدد دعوتنا للفلسطينيين والإسرائيليين للامتناع عن (اخذ) خطوات تؤدي الى تفاقم التوتر".

وذكرت موسكو انها تدعم دعوات الأمم المتحدة لاجراء تحقيق في أحداث العنف.

ورغم التحذيرات الاسرائيلية تجمع آلاف الفلسطينيين الجمعة قرب السياج الفاصل بين اسرائيل والقطاع، لثاني يوم جمعة على التوالي.

وكانت مواجهات اندلعت في "يوم الارض" في 30 آذار/مارس مع بدء "مسيرة العودة"، وادت الى مقتل 19 فلسطينيا في أكبر حصيلة منذ حرب 2014 بين الجيش الاسرائيلي وحركة حماس.

وقتل تسعة متظاهرين بالرصاص ينهم المصور الصحافي الشاب ياسر مرتجي واصيب 500 بجروح بحسب وزارة صحة حركة حماس التي تعتبرها اسرائيل "ارهابية".

لكن إسرائيل تقول إنها لم تطلق النيران إلا عند الضرورة لمنع الحاق ضرر بالسياج الحدودي، او التسلل او محاولات شن الهجمات.

وتزعم اسرائيل أن حماس التي خاضت ضدها ثلاث حروب منذ العام 2008، تسعى لاستخدام التظاهرات كستار لتنفيذ اعتداءات.