جانب من الدمار في مدينة دوما شرق العاصمة دمشق

التلفزيون السوري: معلومات عن اتفاق بشأن استسلام المعارضة في دوما

ذكرت وسائل إعلام حكومية اليوم الأحد أن جيش الإسلام الذي يسيطر على آخر معقل للمعارضة في الغوطة الشرقية توصل فيما يبدو لاتفاق يسمح لمقاتليه بالمغادرة إلى المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في شمال سوريا أو التوصل إلى سلام مع الحكومة.

وقالت وسائل الإعلام دون الخوض في التفاصيل إن هناك معلومات تشير إلى التوصل لاتفاق أخيرا لإنهاء المواجهة في مدينة دوما، أكبر مركز حضري في ضواحي دمشق الشرقية لا يزال خاضعا لسيطرة المعارضة.

وكانت القوات الحكومية السورية حذرت الأسبوع الماضي المقاتلين من مواجهة هجوم عسكري إذا لم يستسلموا.