ادانة فلسطينيين بقتل صاحب عمل اسرائيلي

ادانة فلسطينيين بقتل صاحب عمل اسرائيلي

دانت محكمة اسرائيلية الاحد فلسطينيين بقتل صاحب عمل اسرائيلي كانا يعملان عنده في تشرين الاول/اكتوبر 2017 في اطار اتفاق اعترفا بموجبه بذنبهما، بحسب وزارة العدل الاسرائيلية، في حادث وصفته السلطات بانه "هجوم ارهابي".

وجاء في الاتفاق الذي وافقت عليه محكمة اللد ان يوسف كميل ومحمد ابو الرب من قباطية في الضفة الغربية المحتلة اقدما على قتل رؤوفين شمرلينغ في هجوم متعمد في مكان عملهما في مدينة كفر قاسم في الرابع من تشرين الاول/اكتوبر.

وقتل شمرلينغ (70 عاما) الذي يعيش في مستوطنة "الكناه" في الضفة الغربية المحتلة، طعنا وضربا حتى الموت في مخزن للفحم يملكه، بحسب بيان وزارة العدل.

واضاف البيان ان الشابين قررا "تنفيذ الهجوم لاسباب تتعلق بالقومية والتسبب في موت يهود".

وقال الادعاء ان الشابين رغبا في الانتقام لمقتل صديق لهما في 2015 برصاص الجنود الاسرائيليين اثناء محاولته شن هجوم.

كما انهما تحركا بدافع من "احداث جبل الهيكل"، بحسب التسمية اليهودية للمسجد الاقصى، طبقا لما ذكر جهاز الامن الاسرائيلي.

وشهد المسجد الاقصى في القدس الشرقية المحتلة توترات في تموز/يوليو بعد مقتل شرطيين على يد ثلاثة شبان فلسطينيين قرب المنطقة.

وفرضت اسرائيل اثر الهجوم اجراءات امنية جديدة عند مدخل المسجد وهو ما ادى الى اضطرابات دموية. وقررت السلطات بعد ذلك الغاء تلك الاجراءات.