وزير الدفاع الاميركي جيم ماتيس وولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان في البنتاغون في 22 مارس 2018

ماتيس يؤكد ان على واشنطن والرياض بذل "جهود ملحة" من أجل السلام في اليمن

ابلغ وزير الدفاع الاميركي جيم ماتيس ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الخميس ان على السعودية والولايات المتحدة ان تبذلا "جهودا ملحة" لانهاء النزاع في اليمن.

وجاءت التصريحات خلال لقاء في البنتاغون في اطار جولة الأمير محمد في الولايات المتحدة والتي بدأت هذا الاسبوع بزيارة الى البيت الابيض.

وقال ماتيس لولي العهد في البنتاغون "كما ناقشنا مع الرئيس (دونالد) ترامب الثلاثاء، علينا احياء الجهود الملحة للتوصل الى حل سلمي للحرب الأهلية في اليمن، ونحن ندعمك على هذا الصعيد".

وقال ماتيس انه يعتقد ان السعودية "هي جزء من الحل".

واضاف ان السعودية "وقفت الى جانب الحكومة المعترف بها دولياً، وسننهي هذه الحرب، هذه هي الخلاصة. وسننهيها بشروط ايجابية لمصلحة الشعب اليمني وكذلك لأمن الدول في شبه الجزيرة".

وتقود السعودية تحالفاً عسكرياً في اليمن لقتال المتمردين الحوثيين المدعومين من ايران.

بدوره قال الامير محمد بن سلمان عبر مترجم لماتيس ان التعاون بين البنتاغون والمملكة تحسن بشكل كبير.

وقتل اكثر من 9200 شخص واصيب العشرات في الحرب في اليمن التي تعتبر حربا اهلية وكذلك حربا بالوكالة بين القوتين الاقليميتين السعودية وايران.