محكمة امن الدولة الاردنية

السجن عشرة اعوام لاردنيين خططا لتفجير ثلاث سفارات أجنبية في عمان

حكمت محكمة امن الدولة الاردنية الاربعاء بالسجن عشرة اعوام بحق اثنين من الاردنيين بعد ادانتهم بالتخطيط لتفجير سفارات روسيا واسرائيل وايران في عمان، بحسب ما افادت مراسلة وكالة فرانس برس داخل قاعة المحكمة.

وحكم القاضي على المتهمين العشرينيين بالاشغال 10 اعوام بعد ادانتهما ب"تصنيع مواد مفرقعة بقصد استخدامها للقيام باعمال إرهابية" و"المؤامرة بقصد القيام باعمال إرهابية" و"الترويج لافكار جماعة إرهابية".

وبحسب لائحة الاتهام التي اطلعت عليها وكالة فرانس برس فان المتهمين من مؤيدي تنظيم الدولة الاسلامية و"خططا لتفجير السفارات الروسية والاسرائيلية والايرانية في عام 2016 بواسطة عبوات متفجرة" وقاما ب"اجراء تجارب عليها".

وتمكنت الاجهزة الامنية الاردنية من القبض عليهما في الثامن من اذار/مارس 2016.

من جانب آخر، اصدرت محكمة امن الدولة الاربعاء أحكاما بالسجن لفترات متفاوتة راوحت بين عامين و15 عاما بحق 17 اردنيا في العشرينات والثلاثينات من العمر دينوا بقضايا منفصلة وتهم مختلفة بينها "الترويج لافكار جماعة ارهابية" و"محاولة الالتحاق بجماعات مسلحة" و"الالتحاق بجماعات ارهابية مسلحة"، في اشارة الى تنظيم الدولة الاسلامية.

وتمت محاكمة اثنين من هؤلاء غيابيا وصدرت بحقهما احكام مشددة بالسجن 15 عاما.

وتنظر محكمة أمن الدولة اسبوعيا في قضايا تتصل بالارهاب. واغلب المتهمين من مؤيدي تنظيمي الدولة الاسلامية وجبهة النصرة او المنضمين اليهما.

وشدد الاردن اعتبارا من مطلع العام الماضي العقوبات التي يفرضها على المروجين لافكار تنظيم الدولة الاسلامية او الذين يحاولون الالتحاق بالتنظيم وبات يترصد كل متعاطف معه حتى عبر الانترنت.

كما شدد منذ اندلاع الازمة السورية في آذار/مارس 2011، إجراءاته على حدوده مع سوريا واعتقل وسجن العشرات لمحاولتهم التسلل إلى البلد المجاور للقتال.