ركاب يستقلون طائرة تابعة للخطوط العراقية في مطار السليمانية في 20 مارس

استئناف الملاحة الدولية في مطار السليمانية بإقليم كردستان

استأنف مطار السليمانية في إقليم كردستان بشمال العراق الثلاثاء حركة الملاحة الدولية بعد أسبوع من رفع الحظر الذي فرضته السلطات الاتحادية في بغداد منذ ستة أشهر على مطاري الإقليم، بحسب ما أفاد مراسل وكالة فرانس برس.

وقال المراسل إن طائرة شحن تحمل أجهزة إلكترونية وصلت إلى السليمانية بعد ظهر الثلاثاء آتية من الشارقة في دولة الإمارات.

وأوضح مدير الإعلام في مطار السليمانية دانا محمد أنه "عند الساعة 13,15 بالتوقيت المحلي (10,15 ت غ) غادرت أيضا طائرة تابعة للخطوط الجوية العراقية إلى العاصمة الأردنية عمان وعلى متنها 39 مسافرا".

وأكد محمد أن هذه "أولى الرحلات الدولية" منذ رفع بغداد الحظر المفروض على مطاري أربيل والسليمانية.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قرر الثلاثاء الماضي إعادة فتح مطاري أربيل والسليمانية في كردستان العراق أمام الرحلات الدولية، بعد ستة أشهر من الحظر، وبعد موافقة حكومة الإقليم على إخضاعهما لسلطة الحكومة الاتحادية.

وفرضت الحكومة العراقية نهاية أيلول/سبتمبر حظرا على الرحلات الدولية من مطاري أربيل والسليمانية وإليهما، بعد أيام من الاستفتاء حول استقلال كردستان، الذي اعتبرته بغداد غير قانوني.

وقررت بغداد كذلك غلق المنافذ الحدودية البرية في الاقليم، وأرسلت قواتها لاستعادة السيطرة على المناطق التي سيطرت عليها قوات البشمركة الكردية على مدى أعوام خصوصا خلال الفوضى التي أعقبت هجوم تنظيم الدولة الاسلامية في حزيران/يونيو 2014.

وكان بين هذه المناطق كركوك الامر الذي أدى الى خسارة الاقليم موارد نفطية كانت تحت سيطرته في تلك المحافظة.