الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي

انطلاق الدعاية الانتخابية لمرشحي الانتخابات الرئاسية المصرية

انطلقت اليوم السبت الدعاية الانتخابية لمرشحي رئاسة الجمهورية في مصر وهما الرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي ورئيس حزب الغد موسى مصطفى وفقا للجدول الزمني الذي حددته الهيئة الوطنية للانتخابات.

وحددت الهيئة الوطنية مدة الدعاية للانتخابات الرئاسية بـ 28 يوما تنتهي قبل إجراء مواعيد الاقتراع بيوم واحد سواء خارج أو داخل البلاد.

 ومن المقرر ان تجرى الانتخابات الرئاسية في الخارج أيام 16 و17 و18 مارس المقبل من خلال 139 لجنة انتخابية في مقار وسفارات وقنصليات مصر المختلفة في 124 دولة على أن تجرى داخل البلاد أيام 26 و27 و28 من الشهر ذاته.

 ووضعت الهيئة عددا من الضوابط للتمويل والانفاق على الحملات الانتخابية الرئاسية بحيث يكون الحد الاقصى 20 مليون جنيه لما ينفقه كل مرشح على ان يكون الحد الاقصى خمسة ملايين جنيه في حالة انتخابات الاعادة.

 ووفقا لهذه الضوابط يحظر على المرشح تلقي اية مساهمات او دعم نقدي او عيني لحملته الانتخابية من اي شخص اعتباري مصري او اجنبي او من اي دولة او جهة اجنبية او منظمة دولية.

 وحددت الهيئة الوطنية ان يكون تمويل الحملة الانتخابية من الاموال الخاصة للمرشح وله ان يتلقى تبرعات نقدية او عينية من الاشخاص الطبيعيين المصريين وفي حدود محددة.

 وكان مجلس ادارة الهيئة الوطنية للانتخابات اصدر امس الجمعة قرارا بالقائمة النهائية للمرشحين المقبولين في الانتخابات الرئاسية والتي تضمنت كلا من الرئيس السيسي والمهندس مصطفى.

 وتعد الانتخابات الرئاسية 2018 رابع انتخابات رئاسية تعددية في تاريخ مصر وثالث انتخابات رئاسية بعد ثورة 25 يناير 2011.

 وينص الدستور المصري على ألا تبدأ إجراءات الانتخابات قبل أكثر من 120 يوما من تاريخ انتهاء فترة الرئاسة الحالية التي تنتهي في السابع من يونيو المقبل على أن تعلن النتائج في موعد أقصاه 30 يوما قبل تاريخ الانتهاء من فترة الرئاسة المنتهية.