ملك الأردن عقد مباحثات مع ولي عهد أبوظبي

مباحثات إماراتية أردنية بشأن القدس ومستجدات المنطقة

أجرى الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مباحثات في أبوظبي، يوم الأربعاء، مع العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني بشأن العلاقات بين البلدين والمستجدات في المنطقة.

وتناولت المباحثات التطورات المرتبطة بالقضية الفلسطينية وموضوع القدس، حيث أكد العاهل الأردني ضرورة كسر الجمود في عملية السلام، وإعادة إطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الفلسطينيين والإسرائيليين استنادا إلى حل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية، وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وفي الإطار ذاته، شدد ملك الأردن والشيخ محمد بن زايد على أهمية الحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي القائم في المدينة المقدسة، التي تعتبر مفتاح تحقيق السلام في المنطقة.

وتطرقت المباحثات إلى ما تشهده المنطقة من أزمات، حيث جرى التأكيد على ضرورة تكثيف الجهود العربية المبذولة للتوصل إلى حلول سياسية لها تعيد الأمن والاستقرار لشعوبها.

كما تم استعراض الجهود الإقليمية والدولية في الحرب على الإرهاب، ضمن استراتيجية شمولية، لما يشكله من تهديد لأمن واستقرار المنطقة والعالم.