fbpx
هيومن رايتس ووتش

هيومن رايتس ووتش تندد بعنف الشرطة خلال تظاهرات في تونس

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الاربعاء ان الشرطة التونسية لجأت الى العنف الجسدي ضد موقوفين خلال تظاهرات نظمت مؤخرا ومنعتهم من الاستعانة بمحام.

ومنذ مطلع العام الحالي تشهد تونس تظاهرات احتجاجا على غلاء المعيشة ادى بعضها الى صدامات ليلا. وقالت وزارة الداخلية ان حوالى الف شخص اعتقلوا.

واقرت المنظمة في بيان "بان السلطات احترمت حق حرية التجمع والتعبير عن الرأي سلميا".

واضافت المنظمة غير الحكومية ان "الشرطة انهالت بالضرب احيانا على الموقوفين وحرمتهم من حقهم في الاستعانة بمحام طبقا للقانون التونسي".

وتابعت ان متظاهرين اوقفوا ايضا "لتوزيع منشورات انتقدت بعبارات سلمية سياسة الحكومة وطالبت بالمزيد من العدالة الاجتماعية" او لانهم "كتبوا شعارات على الجدران".