وزير الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية رياض المالكي

تحرك دبلوماسي فلسطيني لمنع دول من نقل سفاراتها لدى إسرائيل إلى القدس

قال وزير الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية رياض المالكي اليوم الخميس إن السلطة تتحرك دبلوماسيا لمنع دول من نقل سفاراتها لدى إسرائيل إلى مدينة القدس.

وذكر المالكي ، للإذاعة الفلسطينية الرسمية، أن الجانب الفلسطيني اتصل بعدد من الدول يمكن أن تقدم على هذه الخطوة لحثها على تجنب ذلك كونها غير قانونية وتخالف قرارات الشرعية الدولية.

وأشار إلى أنه يتم التواصل كذلك فلسطينيا مع الجهات العربية والإسلامية والاتحاد الأفريقي ، وجهات إقليمية ودولية أخرى لمنع اتخاذ مثل هذه الخطوة من بعض الدول.

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية أعلنت قبل يومين عن اتصالات مع 10 دول على الأقل لنقل سفاراتها إلى مدينة القدس على غرار القرار الأمريكي الأخير.

وعقب المالكي قائلا إن الجانب الفلسطيني يتوقع أن المقصود من هذه الدول تلك التي عارضت قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الأخير برفض أي تغيير على الوضع في مدينة القدس بوصفها مدينة محتلة.

وذكر أن السلطة الفلسطينية ستطلب من اللجنة العربية المكلفة بمتابعة ملف القدس خلال اجتماعها الأسبوع المقبل في الأردن قطع العلاقات العربية مع أي دولة تقدم على نقل سفارتها للقدس.

وتضم اللجنة المذكورة وزراء خارجية كل من مصر والأردن وفلسطين والسعودية والإمارات والمغرب بالإضافة إلى الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط.