الرئيس الاميركي دونالد ترامب

ترامب يندد بالهجوم "المروع والجبان" على المسجد في مصر

اتصل الرئيس الاميركي دونالد ترامب بنظيره المصري عبد الفتاح السيسي لتعزيته بضحايا الاعتداء "المروع والجبان" الذي استهدف اثناء صلاة الجمعة مسجدا في شمال سيناء المصرية وأسفر عن مقتل نحو 235 شخصا.

وقال البيت الابيض في بيان ان ترامب أكد للسيسي "إدانته الاعتداء، مجددا التأكيد على ان الولايات المتحدة ستواصل الوقوف مع مصر في مواجهة الارهاب".

واضاف البيان ان "المجتمع الدولي لا يمكنه التساهل مع الجماعات الهمجية الارهابية ويجب ان يعزز جهوده لدحر الارهاب والتطرف بكل اشكالهما".

وكان ترامب دان في تغريدة على تويتر "الهجوم الارهابي المروّع والجبان ضد مصلين أبرياء وعزّل في مصر".

واضاف ان "العالم لا يمكن ان يتسامح مع الارهاب. يجب ان نهزمهم عسكريا ونعمل على تكذيب الايديولوجيا المتطرفة التي تشكل أساس وجودهم".

وقتل 235 شخصا على الاقل في هجوم نفذه مسلحون على مسجد يرتاده صوفيون في شمال سيناء الجمعة، في أحد أكثر الاعتداءات دموية في مصر خلال السنوات الاخيرة.

وذكر مسؤولون أمنيون لوكالة فرانس برس ان مسلحين فجروا عبوة ناسفة في مسجد في قرية الروضة-بئر العبد خلال صلاة الجمعة، ثم فتحوا النار على المصلين. وتقع القرية الى الغرب من مدينة العريش، مركز محافظة شمال سيناء. وتنشط في المنطقة مجموعات إسلامية متطرفة.

وبين الضحايا مدنيون ومجندون في القوى الامنية.

واستهدف فرع تنظيم الدولة الاسلامية في سيناء خلال السنوات الماضية مرارا دوريات ومواقع عسكرية وامنية في المنطقة، وقتل المئات من عناصر الجيش والشرطة. كما استهدف في عمليات أخرى مسيحيين وصوفيين.

وفرّ عشرات الاقباط من شمال سيناء في مطلع 2017 بعد اعتداءات نسبت الى جهاديين.