fbpx
وحدة الهبوط الهندية تصل للقمر والاتصال بها يبقى متعذرا

وحدة الهبوط الهندية تصل للقمر والاتصال بها يبقى متعذرا

تحاول الهند بخطى دؤوبة دخول عالم الكبار في مجال أبحاث الفضاء. لكن المحاولة الهندية الأخيرة بإرسال مسبار إلى القمر تواجه بعض المشاكل، حيث تم التأكد من هبوطه على سطح القمر، ولكن الاتصال لا يزال مفقودا بالوحدة التي تحمله.

قال مسؤول في وكالة الفضاء الهندية، اليوم الأحد (الثامن من سبتممبر/أيلول)، إنه قد تم تحديد موقع وحدة الهبوط التابعة لمهمة "تشاندرايان2" الهندية، على سطح القمر.

وجاء تحديد موقع وحدة الهبوط بعد يوم من فقدان الاتصال بالمحطة الأرضية أثناء محاولة الوحدة الهبوط على سطح القمر. وقال المسؤول التابع لـ"منظمة أبحاث الفضاء الهندية"، إن حالة وحدة الهبوط لم تتضح بعد، كما لم يتم الاتصال بها بعد.

وكانت المحطة الأرضية التابعة لمنظمة أبحاث الفضاء الهندية، فقدت الاتصال بوحدة الهبوط "فيكرام"، قبل دقائق من هبوطها الذي كان مقررا في وقت مبكر من صباح أمس السبت، في منطقة لم يتم استكشافها من قبل، بالقرب من القطب الجنوبي للقمر.وقد تم تحديد موقع وحدة الهبوط بمساعدة المسبار "تشاندرايان2"، الذي تم وضعه بنجاح على مدار حول القمر، وكان ينقل الصور إلى مركز التتبع في منظمة أبحاث الفضاء الهندية في بنجالورو.

وكان من المقرر أن تجري وحدة الهبوط والمسبار الذي كان بداخلها، تجارب لمدة 14 يوما لوضع خريطة لسطح القمر وتحليل تركيبه والبحث عن الماء. ومن جانبها، قالت منظمة أبحاث الفضاء الهندية إنها حققت ما يتراوح بين 90 و95 بالمئة من أهداف مهمتها.