fbpx
البرغوث ميسي يحن لزمن إنيستا وتشابي

البرغوث ميسي يحن لزمن إنيستا وتشابي

إنيستا وتشابي عملاقان كبيران صنعا مجد نادي برشلونة الإسباني. الفريق الكاتالوني لم يتجاوز رحيلهما بعد. تصريحات ميسي الأخيرة عن الاثنين أقوى دليل على ذلك.

في حوار خص به قناة "RAC1" الإسبانية امتدح البرغوث ليونيل ميسي بقوة ثنائي خط وسط فريق برشلونة المتمثل في زميليه البرازيلي أرتور والهولندي فرانكي دي يونغ. ويأتي ذلك بعد المباراة المثيرة التي خاضها الفريق الكاتالوني الأسبوع الماضي أمام إشبيلية ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم، منهيا إياها بتسعة لاعبين فقط إثر طرد كل من عثمان ديمبلي ورونالد أراخو الذي لعب لأول مرة.

في الحقيقة الرضا الذي تحدث عنه ميسي في بداية الأمر، اتضح أنه ليس رضا كاملا. فمباشرة بعد أن امتدح اللاعبين المذكورين، كشف عن حنينه لأيام خلت، وتحديدا حين كان يلعب إلى جانب إنيستا وتشابي، موضحا أن رحيل الاثنين عن النادي كانت له نتائج "سيئة جدا" على برشلونة.

ويتابع ميسي: "كنا ندرك جيدا أنهما سيتركان فراغا كبيرا جدا لا يمكن سده؛ لأنه من المستحيل تعويض لاعبين بهذا الحجم. كان لدينا خط وسط يتيح لنا السيطرة على الكرة بمعدل تسعين بالمائة من عمر المباراة".

لكن هذا لا يمنع حسب ميسي بأن برشلونة يتوفر على خط وسط "رائع حاليا" مضيفا: "إنيستا وتشابي كانا من كوكب آخر، ولهذا كان علينا تغيير طريقتنا في اللعب".

وفي الحقيقة الأمر يقوم أرتور وزميله دي يونغ بعمل جيد حاليا في برشلونة. فالهولندي دي يونغ على سبيل المثال أحرز هدفا هذا الموسم وصنع هدفا في كل مباراة تقريبا من مجموع عشرة. أما رصيد البرازيلي أرتور فبلغ هدفين وصنع ثلاثة في مجموع سبع مباريات. 

يذكر أن برشلونة يتواجد حاليا في المركز الثاني في ترتيب الليغا بعد فوز سهل على إشبيلية برباعية نظيفة الأحد الماضي (السادس من أكتوبر/ تشرين الأول). وهو الفوز الخامس للكاتالوني في الدوري هذا الموسم مقابل الخسارة في مباراتين والتعادل في مباراة واحدة.