fbpx
يواجه منتحب الكاميرون تحقيقا محتملا وربما إجراءات تأديبية

بعد واقعة الكاميرون.. "حكام ذكور" مطلوبون في مونديال السيدات

قال موقع "إي إس بي إن" الرياضي إن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" يواجه مطالب متزايدة للنظر في مسألة إمكانية اعتماد حكام ذكور في كأس العالم للسيدات مستقبلا، بعد الواقعة التي شهدتها مباراة إنجلترا والكاميرون، يوم الأحد.

وبلغ منتخب إنجلترا ربع نهائي مونديال السيدات الذي تستضيفه فرنسا، بفوزه السهل على الكاميرون 3-صفر، الأحد، فيما شهدت المباراة عدة توقفات.

وتوقفت المباراة مرات عدة بسبب اللجوء لتقنية "الفار"، الأولى لمنح الهدف الثاني لإنجلترا، ثم مرة جديدة لرفض هدف كاميروني في الدقيقة 48، حتى إن لاعبات المنتخب الكاميروني رفضن متابعة اللعب لفترة وجيزة بسبب هذه القرارات.

ويواجه منتحب الكاميرون تحقيقا محتملا وربما إجراءات تأديبية بعد اعتراضات لاعباته المتكررة على الطاقم التحكيمي، وقرارهن القاضي بتوقيف اللعب مرتين والتهديد بالانسحاب.

وبعد كل ما حصل، خرجت عدة أصوات رياضية للمطالبة باستقدام حكام ذكور لإدارة مباريات "مونديال السيدات" مستقبلا تجنبا للجدل، الذي قد يثار بشأن الحكمات النساء.

وفي هذا الصدد، قالت القائدة السابقة للمنتخب الإنجليزي، فات وايت: "يجب أن يتم الاعتماد مستقبلا على مزيج من الحكام، الذكور والإناث، بهدف رفع مستوى التحكيم وتجنب الضغط على السيدات فقط".

وتابعت: "لا أرى أي سبب يقضي بالاعتماد على الإناث فقط.. وهذا ينطبق على مباريات الذكور أيضا، يجب أن يكون الطاقم التحكيمي متنوعا".

وذكرت وايت: "في منافسات دولية، مثل كأس العالم، يجب أن يتم اختيار أفضل الحكام المتواجدين في الساحة، حتى لا نواجه كل مرة نفس المصاعب".