fbpx
نجوم يريد مدرب مانشستر يونايتد التخلص منهم بسرعة!

نجوم يريد مدرب مانشستر يونايتد التخلص منهم بسرعة!

موسم مأساوي واجهه نادي مانشستر يونايتد، انتهى بإهدار بطاقة التأهل للمشاركة في دوري أبطال أوروبا. المدرب سولسكاير، وفي مرحلة التقييم يكشف أن عددا من اللاعبين سيغادرون نادي الشياطين الحمر، فمن يكون هؤلاء؟

لا شك أن مانشستر يونايتد الإنجليزي كان من الفرق التي طاردها "النحس" هذا الموسم. فالحقيقة المرة مفادها أنه واعتبارا من الموسم القادم سوف ينافس الفريق على لقب الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) وليس دوري الأبطال، كم كان يمني النفس. ويأتي ذلك بعد تعادل مانشستر يونايتد مع مضيفه هادرسفيلد (1-1) الذي كان قد هبط إلى دوري الدرجة الاولى الشهر الماضي، ضمن منافسات المرحلة السابعة والعشرين قبل الأخيرة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي شهدت ارتقاء تشلسي إلى المركز الثالث وضمان عودته إلى المسابقة القارية جراء تعادل أرسنال مع ضيفه برايتون (1-1).

وحسب مدرب الفريق، النرويجي اولي غونار سوسلكاير، فإن مباراة الأحد (الخامس من مايو/ أيار) تكشف بوضوح عدم أحقية الفريق في التواجد بين "الأبطال" قائلا: "لا نستحق التواجد بين الفرق الأربعة الاولى. لقد طاردنا فرق المقدمة وسنحت لنا فرص عديدة، لكننا لم نحسن استغلالها كما يجب"، معتبرا أن "الترتيب لا يكذب في النهاية".

وهذا يعني أيضا أنه في الفترة القادمة التي ستتراجع فيها عائدات الفريق بسبب تغيبه عن دوري الأبطال، سيكون من مهام سوسلكاير استخلاص العبر والدروس واتخاذ القرارات. ومن هذا المنطلق أعلن وبسرعة أن عددا من "الأسماء ستغادر" الفريق. وتابع سوسلكاير "لا يمكن الحديث عن كل شخص على حدة، لكن من المحتمل جدا أن تكونوا قد شاهدتم لاعبين للمرة الأخيرة (بقميص يونايتد)".

وكثيرا ما واجه يونايتد انتقادات هائلة خاصة من الصحافة المحلية، بكون أن الفريق عبارة عن مجموعة من لاعبين لا رابط ولا انسجام ولا تنسيق فيما بينهم.

أكثر النجوم التي لاحقتهم الانتقادات هو الفرنسي بول بوغبا المتهم بـ "فقدان أي صلة بالواقع"، خيث يشعر وكأنه "قائد كبير"، لكنه فشل في قيادة فريقه إلى المراكز الأربعة الأولى. وينتظر أن يكون بوغبا أول المغادرين باتجاه ريال مدريد شريطة أن يقبل الملكي بدفع مبلغ 150 مليون يورو ليونايتد.

إلى جانب بوغبا من المنتظر أن يغادر ألكسيس سانشيز صفوف الفريق في الصيف المقبل. فبمعدل 30 مليون يورو سنويا، يعد المهاجم التشيلي أعلى اللاعبين دخلا في البريميرليغ.  غير أنه على العشب الأخضر لم يقدم ما يبرر هذا المبالغ.

حارس المرمى ديفيد دي خيا، بدوره، قام بالعديد من الأخطاء التي كلفت النادي غاليا، ولهذا من المنطقي جدا أن يقوم سوسلكاير بإزاحته. وينطبق نفس الأمر على الهداف البلجيكي روميلو لوكاكو الذي خيب جميع  الآمال التي عقدت عليه قبل عامين، حين استقدمه مانشستر يونايتد من إيفرتون في صفقة بلغت 85 مليون يورو. فلم يشارك لوكاكو سوى في 32 مباراة أحرز فيها 12 هدفا فقط. وهذا ما يفسر بدء مدير أعماله الربط بين اسمه وبين إنتر ميلان الإيطالي.