fbpx
لاعب الغولف الأميركي تايغر وودز "الى اليسار" ينفذ ضربة خلال لقاء استعراضي ضد مواطنه فيل ميكلسون "الثاني من اليمين" في مدينة لاس فيغاس الأميركية في 23 نوفمبر 2018

ميكلسون يتفوق على وودز لنيل جائزة مالية بتسعة ملايين دولار

تفوق الأميركي فيل ميكسلون على مواطنه تايغر وودز في لقاء استعراضي جمع بين اثنين من أفضل اللاعبين في تاريخ رياضة الغولف، ليحصد جائزة مالية بلغت قيمتها تسعة ملايين دولار.

وخاض ميكلسون ووودز لقاء من 22 جولة أمام مشجعين وصل عددهم الى 700 شخص وكانوا من المدعوين فقط، على مضمار شادو كريك في مدينة لاس فيغاس الأميركية الجمعة، وتفوق فيه الأول بفارق ضئيل.

وقال ميكسلون "يا له من لقاء! (...) قلبي غير قادر على التحمل أكثر".

وامتد اللقاء خمس ساعات، واضطر المنظمون لاستخدام الأضواء الكاشفة عند الحفرة الأخيرة، نظرا لحلول الظلام قبل أن يحسم أي لاعب النتيجة.

وقدم ميكلسون (48 عاما) وودز (42 عاما) عرضا مثيرا للمتابعين، على رغم أن مستوى اللاعبين المتوجين معا بـ 19 بطولة كبرى في رياضة الغولف، بات بعيدا عن القمة التي بلغاها في مسيرتيهما، لاسيما في أواخر التسعينات من القرن الماضي ومطلع الألفية الثالثة.

وحرم وودز ميكلسون من حسم اللقاء عند الحفرة 17، بنجاحه في محاولة بعيدة أبقته في المنافسة. وقال الأميركي الذي يعد من أعلى الرياضيين دخلا في التاريخ "كما الأيام الخوالي (...) كنت أحتاج الى هذه المحاولة. كان لديه (ميكلسن) فرصة للفوز لذا كنت أحتاج الى ضربة مميزة".

وعلق ميكلسن على ذلك بالقول "يقوم بذلك ضدي طوال الوقت، منذ 20 عاما"، مضيفا "تايغر هو الأفضل على الإطلاق".