العداء الجامايكي السابق أوساين بولت

بولت متشبث بأمل المسيرة الكروية على رغم فشل تجربته الأسترالية

أكد أسطورة سباقات السرعة في ألعاب القوى العداء الجامايكي السابق أوساين بولت السبت أنه متمسك بحلمه خوض مسيرة في كرة القدم، على رغم فشل تجربته الأحدث مع نادي سنترال كوست مارينرز الأسترالي.

ووضع النادي الجمعة حدا "بمفعول فوري" للتجربة التي بدأها معه في آب/أغسطس الماضي، العداء السابق المتوج بثماني ميداليات ذهبية أولمبية، بعد فشل الطرفين في التوصل الى اتفاق حول البدل المالي.

وأشارت التقارير الى أن النادي تقدم لبولت بعرض تصل قيمته الى 150 ألف دولار أسترالي (100 ألف يورو)، في حين كان اللاعب وممثلوه يسعون للحصول على مبلغ ثلاثة ملايين دولار (1,8 مليون يورو).

وقال حامل الرقم القياسي العالمي لسباقي 100م (9,58 ثوان) و200م (19,19 ثانية) لصحيفة "ملبورن هيرالد" الأسترالية في تصريحات نشرت السبت "من المؤسف أن الأمور (مع مارينرز) لم تنجح"، مضيفا "الا أننا افترقنا على علاقة طيبة، وهذا أمر جيد".

أضاف "خضت تجربة رائعة معهم. الجميع كانوا رائعين، لكننا لم نتمكن من الاتفاق على العقد، لكن آمل في نيل فرصة أخرى مع فريق آخر".

وتضاف التجربة الأسترالية الى سلسلة محاولات فاشلة مع فرق في ألمانيا، جنوب إفريقيا والنروج، حاول من خلالها بولت (32 عاما) أن يحقق حلمه بخوض مسيرة احترافية في عالم كرة القدم، بعد اعتزاله في صيف العام الماضي المنافسات في مضمار ألعاب القوى. وأفاد وكيله أن بولت رفض عرضا الشهر الماضي من نادي فاليتا أف سي المالطي.

وردا على سؤال للصحيفة الأسترالية عما اذا كان يعتزم مواصلة السعي للعب كرة القدم على صعيد احترافي، أجاب بولت "بالتأكيد (...) سنرى ما سيحصل. أعتقد أن البعض يتواصلون مع وكيل أعمالي الآن بشأن فرص مقبلة، لذا سنرى في أي منحى ستسير الأمور".

أضاف "بالنسبة إلي، أدركت أنني لا زلت قادرا على ذلك (لعب كرة القدم على مستوى احترافي). أعتقد أنني أتحسن بشكل كبير، كما رأيتم من خلال المباريات مع الفريق، تحسنت وبت أفضل"، متابعا "تعلمت أن الأمر سيكون أصعب بقليل، لكنه يتعلق بالالتزام والعمل مع الفريق".

وأشارت تقارير صحافية أيضا الى أن الاتحاد الجامايكي لكرة القدم عرض على بولت العودة الى بلاده والدفاع عن ألوان فريق محلي، على أن يستدعى بعد ذلك للدفاع عن ألوان المنتخب الوطني.