fbpx
الكشف عن سر تـألق جوهرة فرنسا مبابي!

الكشف عن سر تـألق جوهرة فرنسا مبابي!

ذكرت تقارير صحفية أن هناك سبباً مُعيناً يدفع النجم الفرنسي كيليان مبابي إلى تفجير موهبته الكروية فوق المستطيل الأخضر، بينما أثبت نجم باريس سان جيرمان علو كعبه وقاد فريق العاصمة الفرنسية إلى فوز مهم على مارسيليا العنيد.

كشف موقع صحيفة "لوباريزيان" أن نجم باريس سان جيرمان كيليان مبابي، يُخرج أحسن ما في جعبته على المستطيل الأخضر عندما يتعرض للاستفزاز. وأضاف الموقع الفرنسي أن مبابي يستثمر غضبه بشكل كبير من أجل تحقيق النجاح.

وأوضح موقع "لوباريزيان" أن الجوهرة الفرنسية يتغذى على الإحباط، الذي يشعر به في بعض الأحيان من أجل إثبات أنه لاعب كبير بخلاف باقي اللاعبين، الذين يستسلمون غالباً لمشاعر الإحباط وخيبة الأمل.

وتابع نفس المصدر أن زملاء مبابي يعرفون جيداً هذا الجانب من شخصية مبابي، حيث يعمدون إلى استفزازه بين الفينة والأخرى، بهدف مساعدته على تفجير موهبته الكروية. وأضاف أن نجم باريس سان جيرمان غادر في أكثر من المرة المستطيل الأخضر غاضباً، إلا أنه عاد بعد ذلك أكثر قوة وبرهن على علو كعبه.

وأشار المصدر إلى أن مبابي في مباراة باريس سان جيرمان الأخيرة أمام مارسيليا في الدوري الفرنسي لكرة القدم أكد على قيمته الكبيرة في الفريق الباريسي. وأضاف أن النجم الفرنسي كان ينتظر الفرصة بفارغ الصبر من أجل الرد على مدربه توماس توخيل، الذي أجلس على دكة البدلاء. وأردف أنه بمجرد نزول مبابي إلى أرضية الميدان نجح في هز شباك مارسيليا مُحرزا هدف التقدم.

يُشار إلى أن كيليان مبابي (19 عاماً) يتصدر قائمة هدافي الدوري الفرنسي برصيد 10 أهداف، فيما تأمل عدة أندية كروية كبيرة في الحصول على خدمات النجم الفرنسي، الذي يتوقع مراقبون تتويجه بالكرة الذهبية في المستقبل القريب.