"السيدة العجوز" تغرق في نعيم كريستيانو رونالدو

"السيدة العجوز" تغرق في نعيم كريستيانو رونالدو

رغم أن الكالشيو الإيطالي في بداياته، إلا أن المدافع عن اللقب فريق يوفينتوس الإيطالي يبدو أكبر المستفدين. والفضل يعود إلى كريستيانو رونالدو الذي وإن لم يظهر علو كعبه أمام لاتسيو إلا أن تأثيره أقوى من ذلك بكثير.

رغم أن كريستيانو رونالدو لم يكن موفقا في مباراته الأخيرة يوم السبت الماضي بقميص ناديه الإيطالي أمام لاتسيو والتي فاز فيها اليوفي على وصيف الدوري الإيطالي لكرة القدم لاتسيو بهدفين دون رد، إلا أن ذلك لم يمنع نادي "السيدة العجوز" من النعيم في "جنة" كريستيانو رونالدو، إذ وحسب موقع "توتوسبورت" الإيطالي في تقرير نشره اليوم الاثنين (27 أغسطس/ آب 2018)، باع النادي في الأيام القليلة الماضية 29 ألف و300 بطاقة دائمة، وذلك بمعدل ارتفاع قارب 30 بالمائة عن السنة الماضية، إضافة إلى بيع وإلى غاية اللحظة 55 ألف قميص.

وترجح إدارة اليوفي قيمة المبيعات بنحو ستة ملايين و300 ألف يورو. كما أن مجمل عائدات مباراته الأخيرة أمام لاتسيو على عشب معقله بملعب آليانس تجاوزت مليونين و700 ألف يورو، أي بزيادة 48 بالمائة مقارنة بالسنة الماضية في مباراته أمام كليغياري حيث لم تتجاوز العائدات مبلغ 882 ألف يورو.

ويأتي هذا بعد يومين فقط، من تجاوز القيمة السوقية لنادي يوفنتوس عتبة المليار يورو للمرة الأولى منذ إدراجه في البورصة قبل 17 عاما. ويدخل كل هذا ضمن ما أطلقت عليه الصحافة الإيطالية مصطلح "تأثير رونالدو" القادم حديثا إلى صفوف الكالتشيو.

وأوضح موقع "كالتشيو اي فينانسا" أن القيمة السوقية لنادي "السيدة العجوز" بلغت مليار و31 مليون يورو، وهي الأعلى منذ إدراج النادي في سوق الأسهم عام 2001. ويشير المصدر أن هذا الارتفاع بدأ منذ حزيران/يونيو بالضبط، أي مع ظهور أولى التقارير عن احتمال انتقال النجم البرتغالي إلى اليوفي.      

وكان النادي الملكي الإسباني قد وضع حدا للتكهنات بإعلانه في العاشر من تموز/يوليو رسميا انتقال أفضل لاعب في العالم خمس مرات، الى النادي الإيطالي، في صفقة بلغت قيمتها نحو 100 مليون يورو.