fbpx
مورينيو

مورينيو يسخر بقسوة من "أسوأ مدرب" في تاريخ البريميرليغ

سخر المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو من نظيره الهولندي فرانك دي بور، معتبرا إياه "أسوأ مدرب في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز".

وجاءت هذه السخرية ردا على الانتقاد الذي وجهه إليه المدرب الهولندي بخصوص عدم اعتماده على ماركوس راشفورد أساسيا في مباريات مانشستر يونايتد لهذا الموسم، وفق ما أوردت "فرانس برس".

وسجل راشفورد ثنائية ثمينة السبت ضد ليفربول وقاد يونايتد للفوز 2-1 في أول مشاركة له هذا الموسم كأساسي في الدوري الممتاز. وعلى رغم ذلك، لم يكمل المهاجم الشاب (21 عاما) المباراة واستبدله مورينيو قبل 20 دقيقة على نهايتها.

وفي حديث لشبكة "بي تي سبورت"، قال دي بور "من المؤسف أن يكون مورينيو المدرب، بما أنه لاعب إنجليزي (راشفورد)، فمن البديهي أن يمنح الوقت (في الملعب) لكن مورينيو ليس كذلك. يريد تحقيق النتائج".

وأقيل دي بور من تدريب كريستال بالاس في سبتمبر بعد 5 مباريات فقط مع النادي اللندني، بسبب فشل الفريق في تسجيل أي نقطة أو حتى الوصول إلى الشباك لمرة واحدة في أول أربع مبارياته له بقيادة الهولندي المتوج بلقب دوري بلاده 4 مرات متتالية مع أياكس (2011-2014).

ورد مورينيو على دي بور الاثنين بالقول "قرأت تصريحا لأسوأ مدرب في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز، فرانك دي بور، قال فيه بأنه ليس من الجيد لماركوس راشفورد أن يدربه مدرب مثلي لأن الأهم بالنسبة إلي هو الفوز".

وأضاف المدرب البرتغالي "لو دربه فرانك، لكان تعلم كيفية الخسارة لأنه (دي بور) خسر كل مبارياته".