منذ فترة طويلة لم يحتفل لاعبو دورتموند بأهداف رويس الجميلة

بوندسليغا: دورتموند يعبر مونشينغلادباخ بهدف يتيم لرويس

في ختام مباريات المرحلة الثالثة والعشرين في يوم الأحد عزز دورتموند موقعها الثاني في جدول الدوري الألماني لكرة القدم بعد فوزه بهدف يتيم سجله اللاعب ماركو رويس العائد لتوه من مرحلة إصابة طويلة.

ارتقى بوروسيا دورتموند إلى وصافة الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا)، بعدما واصل صحوته في المسابقة عقب فوزه 1 / صفر على مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ اليوم الأحد(18 شباط/فبراير 2018) في ختام المرحلة الثالثة والعشرين للمسابقة، التي شهدت أيضا فوز شتوتغارت على مضيفه أوغسبورغ بالنتيجة ذاتها.

ارتفع رصيد دورتموند إلى 40 نقطة في المركز الثاني، في حين تجمد رصيد مونشنغلادباخ عند 31 نقطة في المركز العاشر. تقمص النجم ماركو ريوس دور البطولة في المباراة، بعدما أحرز هدف دورتموند الوحيد في الدقيقة 32.

يعد هذا هو الهدف الأول الذي يسجله ريوس منذ 274 يوما، حيث يرجع آخر هدف له إلى 20 أيار/مايو من العام الماضي، عندما أحرز ثنائية خلال فوز دورتموند على فيردر بريمن 4 / 3 في نسخة البطولة الماضية.

يذكر أن ريوس كان قد عانى من إصابة، في شهر أيار/مايو الماضي، أبعدته عن الملاعب فترة ليست بالقصيرة، وذلك خلال نهائي بطولة كأس ألمانيا.

من جانبه، واصل شتوتغارت زحفه نحو المنطقة الدافئة بالبطولة، بعدما حقق انتصاره الثاني على التوالي، عقب فوزه الثمين 1 / صفر على مضيفه أوغسبورغ في وقت سابق اليوم. ارتفع رصيد شتوتغارت إلى 27 نقطة في المركز الثالث عشر، في حين تجمد رصيد أوغسبورغ، الذي تكبد خسارته الثامنة في البطولة هذا الموسم والثانية على التوالي، عند 31 نقطة في المركز الثامن.

يدين شتوتغارت بالفضل في تحقيق هذا الفوز لمهاجمه المخضرم ماريو جوميز، الذي أحرز هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 27.